اكتشاف مكان على ضفاف بحيرة صغيرة محبوبة ومرغوبة من أشخاص مشهورين مثل فريدريك نيتشه واونوريه دي بلزاك.

صورة قرية أورتا سان جوليو مأخوذة من منطقة ساكرو مونتي لسان فرانشيسكو.

إنها واحة صغيرة من السلام والهدوء بين جبال الألب بإقليم بيدمونت، كما تمثل أورتا واحدة من أجمل القرى في إيطاليا والتي  تقع في مقاطعة نوفارا، على بعد حوالي 100 كم من ميلانو و 15 كيلومترا من مطار مالبينسا، على شواطئ بحيرة تحمل نفس الاسم. مرآة من المياه يزيد عرضها قليلاً عن اثنين كم مخبأة بين الغابات وهدوء العديد من مدن العصور الوسطى التي يمكن زيارتها في يوم واحد.
سان جوليو. تعد جزيرة سان جوليو الرمز الرئيسي لهذه المنطقة. جزء من الأرض يبلغ طولها 275 م  فقط و عرضها 140 مترا ويشغلها بالكامل تقريبا كنيسة الأم اكليزا والدير الخاص بها بالقرب من ميدان “بياتسا موتا”، المكان الرئيسي للبلد. وتعد البلدة غنية بالقصور الفخمة والمباني القديمة، ولكن أجمل مكان يستحق الزيارة الساكرو مونتي بسان فرانشيسكو، وهو واحد من تسع جبال مقدسة، ومكان خصصته اليونيسكو لمواقع تراث الإنسانية. يقع على تلة على 1200  متر فوق سطح البحر ، يضم سلسلة من 20 مُصلّى تم بناؤها منذ قرنين ماضيين وخصصت لحياة القديس سان فرانشيسكو دي أسيزي. النزهة هنا تعد تجربة رائعة وتأملية، بالتمتع بالمناظر الخلابة المطلة على المدينة والبحيرة.
تناول الطعام والنوم. بعد رحلة بالقارب لاستكشاف القرى الصغيرة على ضفاف البحيرة، يمكن الاستمتاع بمأدبة عشاء طيب في المطاعم المتميزة للبلدة مثل المزرعة السياحية الكوكيايو دي لينيو والتاريخية أل بووتش، حيث يمكنك تذوق الأطباق الإقليمية التقليدية مثل السلاّمي لبيدمونت واللابانيا كاودا وطبق بالثوم، والزيت  والانشوجه وشرب كأس من النبيذ الأحمر من متجر النبيذ القديم، وللنوم يمكنك الحجز في أحد الفنادق الصغيرة في وسط البلاد، والأكثر رقيا فندق فيلا كرسبي الذي يضم 14 غرفة بنيت في القرن التاسع عشر.
(www.hotelvillacrespi.it).

Matteo Minotti